Advert Test
Advert Test
Advert Test

البرلماني إبراهيم الضعيف : هناك خطراً حقيقياً حول إستدامة المخزون السمكي و تجديده نتيجة الصيد الجائر

آخر تحديث : الأحد 12 نوفمبر 2017 - 11:27 مساءً

قال إبراهيم الضعيف، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، إن “مخزون السردين الأطلسي المغربي عادي وغير مهدد”، واستدرك، لكن يجب “زيادة تفعيل برنامج الاستدامة المسطر في مخطط أليوتيس، بما في ذلك تطوير وتشديد الرقابة كما وكيفا”.

أما بالنسبة للسردين المتوسطي، فأكد المتحدث ذاته، في تصريح لـ pjd.ma أن “هناك خطرا حقيقيا حول استدامة المخزون وتجديده نتيجة الصيد الجائر الذي تتحمل مسؤوليته كل الدول المتوسطية وخاصة المتقدمة منها”، منبها إلى ضرورة “التنسيق المشترك بين هذه الدول للحفاظ على المخزون الهش المشترك”.

وذكر النائب البرلماني، إلى أنه رغم تناقص وانخفاض حجم الإنتاج الوطني ب 6 بالمائة بين 2016 و2017، حيث تراجع من 1055000 طن إلى 991000 طن، إلا أن قيمته ارتفعت ب +1 بالمائة مما يعني نجاح عمليات التثمين.

وتابع “نظن أن اعتماد نظام رصد السفن عبر الأقمار الاصطناعية المعتمد منذ السنة الماضية، سيزيد من فعالية حراسة بحارنا إضافة لتطبيق المخطط الوطني لمراقبة أنشطة الصيد البحري الذي يروم مثلا تزويد قوارب الصيد التقليدي بتقنية تحديد الهوية بشكل تلقائي باستخدام موجات راديو”.

ووأشار الضعيف، إلى أن الوزارة شرعت منذ الثامن من نونبر 2017 في أول عملية لتركيب هذه المنظومة، والتي همت 100 قارب بالحسيمة، على أن تشمل كافة قوارب أسطول الصيد التقليدي الوطني، المقدر ب 16418 قاربا موزعة على 156 ميناء، مبينا أن هذه العملية ستنتهي خلال 14 شهرا.

2017-11-12 2017-11-12