Advert Test
Advert Test
Advert Test

عنصرية”و “استفزاز” يمارسهما مدير ديوان والي الداخلة ضد المنسق الجهوي لحزب الشورى و الاستقلال

آخر تحديث : الثلاثاء 7 نوفمبر 2017 - 3:47 مساءً
الصحراء الآن : متابعة
تعرض المنسق الجهوي لحزب الشورى و الاستقلال بجهة الداخلة وادي الذهب السيد “لحبيب الديه” لهجوم عنصري و استفزازي من طرف مدير ديوان والي جهة الداخلة الأسبوع الماضي بمقر ولاية الجهة،حيث اقدم هذا الاخير على منع منسق الحزب من لقاء والي الجهة بصفته ممثل هيئة سياسية و هو ما يكفله له دستور المملكة و ما يفرضه القانون على والي الجهة بصفته ممثل صاحب الجلالة الملك محمد السادس. 
حيث أقدم مدير الديوان المذكور على توجيه بعض العبارات الاستفزازية بشكل هيستيري و عنصري بدون سابق إنذار و كأن مقر الولاية ليس بالمرفق العمومي المفتوح أمام جميع المواطنيين و الهيئات السياسية التي تسهر على تأطير المواطنين و الدفاع عن حقوقهم حسب ما يكفله قانون المملكة. مع العلم أن المنسق الجهوي لحزب الشورى و الاستقلال قد تقدم بطلب الى مدير الديوان بغية لقاء السيد والي الجهة قبل عدة اشهر ،الا أن الاخير لم يعر ذالك اي اهتمام ضاربا كل القوانين عرض الحائط و مهاجما ممثل هيئة سياسية بعبارة”أخرج عليا من المكتب ديالي… “
هذا الهجوم العنصري و الغير مبرر من طرف مدير ديوان السيد الوالي “لمين بنعمر” ان دل على شيئ فآنما يدل على ان صاحبنا بات يستهدف بعنصريته و حقده حتى ممثلي الاحزاب السياسية بعدما انتهى من المواطنيين البسطاء اللذين لطالما اشتكو من تصرفاته التي لا تنعكس ايجابا على سمعة السيد الوالي الذي يعتبر ممثل جلالة الملك محمد السادس،كما أنها لا تليق بمكانة هذه الظرفية الزمنية التي تستعد فيها اقاليمنا الجنوبية قاطبة للاحتفال بالذكرى الغالية لعيد المسيرة الخضراء المظفرة و ما لها من قدسية لدى الصحراويين.
ان استفزازات مدير الديوان هاته التي يقصد من ورائها ما يقصد،لن تكون الا جرعة صمود و قوة ضد كل من يريد اشعال نيران الفتنة بيننا و بين مسؤوليننا،و لن تزيدنا الا حبا لوطننا ملكا و شعبا و استعدادا للدفاع عن مواطنيه مهما كلفنا ذالك،كما نعبر عن امتعاضنا الشديد من الصمت و السكوت عن هكذا موظفين و عن تصرفاتهم المشينة التي لا تصب في المصلحة العامة للوطن وهو ما شدد عليه جلالة الملك في كافة خطاباته السامية الا اننا نتفاجئ بوجود هذا النوع من الموظفين بمؤسسات بلادنا لينعكس ذالك سلبا على بلانا،كما نطالب السيد وزير الداخلة و السيد والي جهة الداخلة بوضع حد لهذا النوع من التصرفات العنصرية التي تطال ممثلي الاحزاب السياسية بالداخلة والتي لن تكون الا وقودا و مادة خام تستغلها جهات أخرى معادية للوطن ووحدته الترابية
2017-11-07