المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية يُدين تصرفات بعض رؤساء الجماعات الحضرية والقروية بالعيون

آخر تحديث : السبت 18 نوفمبر 2017 - 12:19 صباحًا
المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية فرع العيون الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب
بيــــان عقـد المكتب الاقليمي للجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب فرع العيون اجتماع بتاريخ 08/11/2017 بمقر المنظمة تمحور حول مستجدات القطاع والقضايا المطلبية للشغيلة الجماعية باقليم العيون والوقوف على مختلف المسائل التنظيمية . ان المكتب الاقليمي وبعد مناقشة مستفيضة حول مختلف النقاط المطروحة للنقاش , فانه يعلن مايلي : * – يدين وبشدة التصرفات اللا مسؤولة لبعض رؤساء الجماعات المحلية الهادفة الى التضييق على العمل النقابي ويعتبر ذلك خط احمر لا يمكن السكوت عنه , ولهذا قررنا ككتابة إقليمية خوض جميع السبل النضالية للحد من هدا النوع من التضييق من طرف رؤساء الجماعات الحضرية والقروية بالإقليم * – استنكاره لما يقع في الجماعة الحضرية للعيون من التضييق على الموظفين وخصوصا الاطر النقابية للجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية من انتقامات مقصودة وبامر من السيد رئيس المجلس البلدي لمدينة العيون الذي ألفنا خرجاته الانتقامية وتطبيقه لقانون حمو رابي الارتجالي الخاص به هو وأتباعه من المطبلين واصحاب المارب الشخصية ,كما وقع يوم 02/11/2017 وهو يوم الاضراب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب علما أن الاضراب حق يضمنه الدستور , بالدائرة 01 من استفسارات للموظفين بهذه المصلحة ومن ضمنهم وهو المقصود الأول الكاتب المحلي للجامعة الوطنية لموظفي الجماعات المحلية لبلدية العيون , كان بطلها أحد أعضاء المجلس البلدي والأحرى والأجدر لهذا العضو البلدي أن يستفسر ابنه الذي يتغيب عن العمل 360 يوم /360 يوم في السنة بدون حسيب ولارقيب ويسأل عن مئات الموظفين الأشباح بهذه الجماعة الذين يتقاضون أجورهم من أموال الشعب لقرابتهم من السيد الرئيس للجماعة أو من حوارييه. * – مطالب الشغيلة من الاستفادة من التعويض عن الأعمال الشاقة والملوثة الصادر بشأنه قرار السيد وزير الداخلية في 05 رمضان 1428 الموافق 18 شتنبر 2007 مراجعة للقرار الوزاري رقم 1732 . 07 الصادر بتاريخ 21 يونيو 2003 القاضي بتحديد إجراء صرف التعويضات عن الأعمال الشاقة والملوثة التي يقوم بها بعض الموظفين العاملين بالجماعات المحلية وقد تم بواسطة هذا القرار الرفع من قيمة التعويض عن الأعمال الشاقة والملوثة من 20 الى 30 في المائة من الراتب الأساسي – مع توسيع قاعدة المستفيدين . وحيث ان العديد من موظفي جماعة العيون الحضرية لا يستفيدون من هذه التعويضات بالرغم من كون القرار المذكور نص على حقهم في دلك. * – التضامن الكامل مع متقاعدي بلدية العيون الذين يعانون منذ سنوات من الرواتب الهزيلة التي لا تسمن ولا تغني من جوع والتهميش واللا مبالات والتعنت والانتقام من طرف السيد رئيس المجلس البلدي لبلدية العيون والذين لم تشملهم الظواهر الشريفة والمراسيم الحكومية بالنسبة للمنطقة الجنوبية . * – التضامن ألا مشروط مع مطرودي بلدية العيون والذين لم ينصفهم العدل والذين يعانون الأمرين * – توفير النقل لموظفي الجماعات المحلية باقليم العيون . وما ضاع حق ورائه طالب

عن المكتب الاقليمي

Advert test
2017-11-18 2017-11-18
admin