مُعارضة المجلس البلدي للعيون تستنكر التضيق عليها و مُحاولة ولد الرشيد طرد أعضاءها من دورة المجلس

آخر تحديث : السبت 3 فبراير 2018 - 12:43 صباحًا

الصحراء الآن : مُـتابعة 

تقریر عن دورة فاتح فبرایر 2018 للجماعة الحضریة للعیون

مقدمة

  ‎یتكون فریق العدالة والتنمیة بالمجلس الجماعي للعیون من 6 مستشارین كمعارضة داخل المجلس الذي یحتكر حزب الاستقلال أغلبیتھ المطلقة. ‎وكعادتنا قبل كل دورة، اجتمعنا مرتین تحضیرا لدورة فبرایر 2018: 1( الاجتماع الأول یوم الجمعة 2018/1/26 بالمقر الإقلیمي للحزب وحضره السادة: الضعیف ابراھیم – دیدة محمد ‎لمین – حمزة الكنتاوي – الشتوكي محمد سالم.

‎تناولنا فیھ الظرفیة التي تنعقد فیھا الدورة داخلیا وإقلیمیا كما تم توزیع نقط جدول الأعمال 19 على كل المستشارین لدراستھا وإعداد مقترحات بشأنھا.

‎2( الاجتماع الثاني یوم 31 ینایر 2018 وحضره السیدان: الضعیف ابراھیم – والشتوكي محمد سالم .

‎وتم خلالھ تجمیع مقترحات المستشارین وتوجھات التصویت على النقط التي ستطرح للمصادقة داخل الجلسة. كما تم تكلیف رئیس الفریق الضعیف ابراھیم بالتواصل مع ممثل حزب التجمع الوطني للأحرار السید احمد داھي للإخبار والتنسیق.

‎ویوم الخمیس فاتح فبرایر 2018، عقدت الجماعة الحضریة للعیون جلسة تضمن جدول أعمالھا 19 نقطة ) انظر أسفلھ( وترأسھا السید حمدي ولد الرشید. كما حضرھا من فریق العدالة والتنمیة كل من: الضعیف ‎ابراھیم- الشتوكي محمد سالم – حمزة الكنتاوي – وابلاضي خدیجة – في حین اعتذر عن الحضور كل من خدیجة حنین ودیدة محمد لمین.

‎وفي بدایة الجلسة طلب نقطة نظام رئیس فریق مستشاري العدالة والتنمیة المعارض السید الضعیف ابراھیم في إطار المادة 32 من النظام الداخلي، تناول فیھا:

‎1( ضرورة احترام المادة 21 من النظام الداخلي للمجلس والتي تقضي بان تنشر الأجوبة على الأسئلة الكتابیة بالموقع الالكتروني للجماعة والفیس بوك الخاص بھا.

‎2( لفت الانتباه إلى وجود الكثیر من الاوراش بالمدینة التي لا تحترم تعلیق لوحة اشھاریة لمعلومات الورش ورخصة البناء ‎3( بناءا على المادة 41 و 42 من النظام الداخلي فان تعیین مندوبین عن الجماعة لدى ھیئات أخرى یقتضي إخبار ومصادقة المجلس الجماعي وتحدید مھامھم وإعدادھم لتقاریر عن أنشطتھم وھو الذي لم یتم احترامھ.

  ‎4( بناءا على المادة 61 من النظام الداخلي تودع تقاریر اللجان الدائمة لدى الرئیس قبل 20 یوما من الجلسة وعلیھ یعتبر محضر لجنة المیزانیة والبرمجة غیر موجود لانعقادھا یوم 15 ینایر 2018، وبالتالي ضرورة حذف النقطة 19 من جدول الأعمال المتعلقة بالمصادقة على برمجة ‎فائض میزانیة التسییر 2017.
وبعد الإجابة على الأسئلة الكتابیة المقدمة من طرف أعضاء من المعارضة، فقد كانت الإجابات كالعادة ‎ناقصة وملتویة.

‎وانتقلنا لمناقشة جدول الأعمال الحافل والمتكون من 19 نقطة، منھا 11 نقطة تم التصویت علیھا، وكان تصویت مستشاري العدالة والتنمیة علیھا كالتالي:

‎بالرفض ” لا ” على 5 نقط ھي 10و11و15و17و19 وبالإیجاب “نعم ” على 4 نقط وھي 7و12و13و14 وتم الامتناع عن التصویت لنقطتین ھما 16و18. ‎تمیزت ھذه الجلسة بطول مدتھا حیث بداناھا على الساعة 10 صباحا والختام كان على الساعة 8 لیلا اي قرابة 10 ساعات.

‎كما تمیزت أیضا ببعض المشاحنات بین الرئیس ومسؤولي الإدارات العمومیة ومع بعض مستشاري المعارضة والسبب یرجع بالأساس للتسییر وغموض جل نقط جدول الأعمال ، إضافة لضعف اشتغال أللجن الدائمة التي كانت محاضرھا ھزیلة وجد مقتضبة.

‎وقد قام رئیس الجلسة حمدي ولد الرشید مرارا بمقاطعة مستشاري المعارضة والتضییق على مداخلاتھم وقد نال كل مستشارو العدالة والتنمیة حظا وافرا من ھذا التضییق من منع ومقاطعة المتدخلین تارة، وتارة أخرى بتوتیر الأجواء والاستبداد التسییري ومنع نقط نظام وتھدید المخالفین بالطرد من الجلسة.

Advert test
2018-02-03
admin